كيف تستعد لشهر رمضان ذهنيا وبدنيا نصائح هامة لك

فانوس-رمضان-ثقف-نفسك-5

اهلا و مرحبا بكم زائرينا الاعزاء عبر موقعكم المميز kwt32.com سنتحدث اليوم عن موضوع بعنوان كيف تستعد لشهر رمضان ذهنيا وبدنيا نصائح هامة لك

كيف تستعد لشهر رمضان

لقد اقترب شهر رمضان المعظم، ليضفي علينا كل معاني الحب والوئام والفرحة والبهجة لما به من عادات وروحانيات وعبادات تجعلنا في حالة غير عادية من السعادة، ولأن شهر رمضان ليس كغيره من الشهور أو مواسم العبادة فهو يتطلب أن نستعد له استعدادا كبيرا ليس بالمال أو الطعام وإنما الاستعداد البدني والذهني حتى يمكننا الاستفادة من هذه النفحة الربانية العظيمة والصوم الذي قال فيه الخالق جل وعلا “ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقونتمام الاستفادة، ولذلك فسوف نقوم من خلال هذه المقالة بإرشادك كيف تستعد ذهنيا وبدنيا لشهر رمضان

كيف تستعد لشهر رمضان

أولا: الاستعداد البدني لشهر رمضان:

–          إذا كنت معتادا على شرب المواد المنبهة كالشاي والقهوة خلال الصباح أو المشروبات الغازية فحاول أن تقلل من ذلك أو تتوقف عنه واستبدله بشرب الأعشاب الأخرى التي تحقق لك الاستفادة الصحية الكبيرة دون أن تدمنها كالشاي والقهوة.

–          حاول أن تزيد من كمية المياه التي تشربها يوميا، وإذا لم تتمكن من ذلك فحاول أثناء رمضان أن تشرب كميات كبيرة من المياه بين الإفطار والسحور حتى لا تصاب بالجفاف.

–          حاول أن تتغذى على الأطعمة التي تمد الجسم بعدد كبير من العناصر الغذائية والتي لا تتحرر من الجسم بشكل سريع، فحاول أن تفطر دائما بالحبوب الكاملة والشوفان على سبيل المثال، حيث أن جسمك أثناء الصيام لا يعتمد على كمية الطعام التي تناولتها بقدر ما يعتمد على الفوائد الغذائية الناتجة عنه.

–          حاول أن تقوم بتطهير جسمك قبل رمضان بمعنى أنك تبتعد عن الوجبات الغذائية الضارة والمحتوية على نسب عالية من الدهون، وأن تحرص على تكثر من تناول المنتجات والوجبات الغذائية الجيدة كمنتجات الألبان والخضراوات.

كيف تستعد لشهر رمضان

ثانيا: كيف تستعد ذهنيا لشهر رمضان:

–          قم بتنظيم منزلك وغرفتك وسريرك جيدا حتى تتخلص من الفوضى وحتى يكون تركيزك خلال شهر رمضان على القرب من الله والعبادة فقط ولا يلهيك أي شيء عن العبادة.

–          قم بالبدء في قراءة القرآن بقراءة بضعة صفحات منه دبر كل صلاة من الصلوات الخمس حتى تعتاد على قراءة القرآن، وحاول أن تقرأ جزءا واحدا يوميا، حتى يمكنك بعد ذلك أن تختم القرآن ولو مرة واحدة على الأقل خلال شهر رمضان، كما يجب أن تعرف أن علاقتنا بالقرآن ليست القراءة فقط، بل علاقتنا به التدبر والتأمل في المعنى ولذلك احرص على قراءة كتب التفاسير حتى تفهم القرآن جيدا.

–          وبالنسبة للنساء الذين سوف يتوقفون عن صيام بعض أيام رمضان حاولي أن تقرئي أكثر من جزء من القرآن يوميا حتى يكون في استطاعتك أن تحصلي على ختمة قرآن كاملة خلال شهر رمضان.

–          حاول أن تحصل على نسخة من القرآن من القرآن على الأيفون أو التابلت الخاص بك حتى تتمكن من قراءة وردك اليومي من القرآن سواء في طريق ذهابك أو إيابك إلى العمل أو الدراسة، وعندما تعتاد على ذلك فسوف تصبح هذه عادة أساسية لديك لا تتخلى عنها حتى بعد انتهاء شهر رمضان إن شاء الله.

–          حاول أن تضبط وقت نومك جيدا فصلاة العشاء في رمضان تكون متأخرة مما يعني أنك لن تستطيع النوم ليلا والسحور يكون مبكرا إذا فسوف تكون مستيقظا قبل الفجر وبعد الفجر ولذلك احرص على أن تأخذ غفوة أو اثنين للنوم خلال النهار حتى تتمكن من الاستيقاظ ليلا، ونظم نومك من الآن على أن تنام بعد العشاء مباشرتا وأن تستيقظ قبل الفجر ببعض الوقت لقراءة القرآن وأن تأخذ قسطا من النوم أثناء النهار حيث أن الجسد يحتاج من 6- 8 ساعات من النوم يوميا.

–          تجنب القيل والقال والخوض في أحاديث ليست منها فائدة فالصوم ليس مجرد امتناع عن الطعام والشراب فحسب ولكنه مدرسة أخلاقية وتربوية رائعة الهدف منها تقويم سلوكنا كمسلمين ولذلك فأن تعود نفسك من الآن على أن تمتنع عن الذنوب والمعاصي سوف يساعدك على أن رابحا لشهر رمضان.

–          حاول أن تركز أكثر في العبادة القلبية والروحانية وأن تزيد من الاستماع إلى المحاضرات الإسلامية حتى تتعرف أكثر على تعاليم دين الإسلام وحاول الإكثار من صلاة النوافل.

–          حاول أن تبدأ في الصيام قبل رمضان بأن تصوم كل يومي اثنين وخميس مثلا حتى تهيأ جسدك للصيام حتى تتعود تدريجيا على الصيام قبل مجيء شهر رمضان.

–          حاول أن لا تضيع وقتك في رمضان في الطعام أو التنظيف بل يمكنك فعل ذلك كله قبل رمضان بأن تقوم بتجهيز الطعام الذي سوف تكون في حاجة لشرائه لأسبوع كامل مثلا في يوم واحد.

وبذلك فمن خلال استعدادك النفسي والبدني والذهني لشهر رمضان مع استحضار النية الخالصة لوجه الله عز وجل للفوز بالشهر المعظم سوف تكون قادرا على استثمار وقتك في رمضان وسوف تكون فائزا به بإذن الله تعالى.

اترك رد