الاحترام-قبل-الحب-300x225

موضوع اليوم:الأحــترام قبل الحـب؟!!

الزواج بلا حب انتكاسة طويلة الأمد أو كابوس لافكاك منه. لكن الأسوأ منه هـو الزواج بلا احترام. قال أحد المشاركين في إحدى المنتديات : إن الحب بلا أحترام يعني التملك والسيطرة والنزق والهيمنه وقد يغدو حصارا متفاقما إلى أن تتجسد تلك المقولة الشائـعة”ومن الحب ماقتل”

وماذا عن الأحترام بلا حب؟ في العلاقة الزوجية مثل هذه التركيبة تعني قدرا أقل من الرومانسية واللإثارة وقد تعني علاقة “باردة” إلا أن ثمنها أقل بكثير من ثمن الحال المعاكسة. والأمر الذي لاشك فيه هو أن العلاقة الزوجية المثلى هي تلك التي يجتمع فيها الحب والإحترام معا.

قد يقوم الزواج على الحب لكنه ليس شرطا ولا عاملا أساسيا ووحيدا لثباته واستمراره واجتيازه عواصف الأيام والسنين.فهناك الإحترام الذي يولده التعايش اليومي بين الزوجين وهو ما يجعل التعاطي مع الخلافات والأختلافات أمرا ممكنا ومثمرا.

ومن مزايا الإحترام أيضا أنه قادر على توليد الحب مع الوقت فيما يعجز الحب عن توليد الإحترام إن لم تكن العلاقة الزوجية تمتلك المقومات والمثل مايوجب ذلك الأحترام.

وللإحترام جذور في التربية داخل البيت إذا إن الأبناء يتعلمون من أهلهم التعامل مع الأخرين والتواصل والتفاهم فمن يعيش في طفولته حياة مستقره مليئة بالإحترام بين الوالدين غالبا مايكبر وهو يحمل تلك القيم النبيلة القائمه على إحترام الأخر وتقبل الخلاف

وفي الختام

أتمنى من أعماق قلبي لكل مقبل ومقبله . لكل زوج وزوجه بأن يعيشوا بموده ومحبه واحترام