تعرف على احد الافاعي السامة “أفعى سيد دخيل”

من الأفاعي السامة والتي تمتاز ببوز قصير ومستدير ورأسها المثلث مغطى بحراشف صغيرة وعليه شكل يشبه السهم او الصليب. الرأس مميز عن الجسم الأسطواني والذيل قصير والصفائح تحت الذيلية مفردة. قد يصل طول الأفعى البالغة إلى 620 ملم وطول الذيل 60 ملم. لونها من ناحية الظهر يضرب إلى الحمرة أو الغبرة وعليه بعض الخطوط المستعرضة البيضاء المصفرة التي قد يصل عددها إلى 40 وتكون هذه الخطوط بقعاً سوداء محمرة أو يميل لونها إلى الأبيض وبه نقط مغبره، العين متوسطة وانسان العين راسي.

تكثر في البيئات الرملية والمغطاه ببعض الأعشاب والحشائش. غسقية المعيشة وتتغذى على الفئران والطيور والسحالي والضفادع والعقارب والديدان ..قد تسبح في الماء وتتحرك أحياناً بحركة جانبية كالأفعى المقرنة ((أم جنيب)) إلا أنها قد تتحرك بطريقة ثعبانية مثل باقي الثعابين الأخرى، ونشاطها ليلي وتقضي نهارها في جحر القوارض وتحت الاحجار ويزداد نشاطها في الايام الرطبة والممطرة والحارة.

 

 

التوزيع الجغرافي في العالم:

تنتشر في الصحاري في شمال أفريقيا وفي جنوب غرب آسيا ويمتد حدود أنتشارها إلى الهند وسيرلنكا، لدغاتها سامة جداً تسبب نزيف الدم ويخرج الدم اثناء السعال من الفم وكذلك مع البول والخروج (Hemorrhage coagulation و Kidny dialysis ) وتعتبر هذه الأفعى من أشد أعداء الإِنسان ولها ضحايا كثيرين في بقاع العالم. يهاجم سمها الجهاز الدموي بالجسم وتبلغ كمية السم القاتلة للأنسان حوالي 3-5 ملغم.

 

الاسعافات الاولية:

منع انشار السم في الجسم اما بشد الجزء القريب من اللدغة او فتح الجلد ليخرج الدم الملوث بالسم.

تعقيم الجرح باستعمال الكحول او الديتول او اي مطهر اخر.

منع المضاعفات الجانبية مثل حالة الاغماء او انهيار بسبب الخوف.

اعطائه مضادات السم (Polyvalent antivenom ) وعادةً يكون في امبولة سعة 10 ملم ويعطي للمريض وحدة او وحدتين او اكثر لكل مرة.

 

source :nhm.uobaghdad.edu.iq

One Response

اترك رد