تشجيع دولة الكويت للبحث العلمي

اهلا بكم معنا عبر موقع كويت32 دوت كوم سنتحدث اليوم في هذا المقال عن تشجيع دولة الكويت للبحث العلمي..

إن المشروع المبتكر الذي يندر أن نجد له مثيلا في المنطقة العربية هو (مؤسسة الكويت للتقدم العلمي) التي تم إنشاؤها عام 1967م بمبادرة من صاحب السمو أمير البلاد الشيخ جابر الأحمد الجابر حفظه الله ورعاه ، عندما كان وليا للعهد ، وبدعم من غرفة تجارة وصناعة الكويت ومساهمة منها.

وتتمثل الأهداف الرئيسية للمؤسسة في تقديم العون للقائمين على التنمية الفكرية ، وإبداء المساعدة والدعم للباحثين ، وتخصيص المنح الدراسية والتدريبية ،

وكذلك الجوائز التشجيعية والتقديرية للدارسين والباحثين والمؤلفين والمترجمين في مختلف المجالات العلمية ، كما تقوم المؤسسة بكل الأنشطة التي من شأنها تحقيق الهدف العام لها وهو المعاونة في سبيل التقدم الحضاري في دولة الكويت والأقطار العربية والإسلامية.

وتعد المؤسسة من بين هيئات النفع العام بالكويت ، وتتلقى الدعم من الشركات المساهمة الكويتية بمقدار 2.5% من صافي الأرباح السنوية لهذه الشركات ، كما تقبل المؤسسة الهبات التي ترد من الأفراد والهيئات العامة والخاصة وتعمل على استثمار مواردها ، ويشرف على إدارة المؤسسة مجلس إدارة برئاسة صاحب السمو أمير البلاد ، ويتألف المجلس من ستة أعضاء تختارهم الشركات المساهمة لمدة ثلاث سنوات.

ومن أجل تحقيق تلك الأهداف تهتم المؤسسة بالتمويل الكلي أو الجزئي لمجموعة من المشروعات التي تخدم دولة الكويت ومنطقة الخليج والجزيرة العربية بشكل عام ، في المجالات العلمية المتنوعة ، بالإضافة إلى مشروعات المنظمة الإسلامية للعلوم الطبية ، كما تصدر المؤسسة مجموعة من الموسوعات العلمية كمشروع قاموس القران الكريم ، ومشروع موسوعة الكويت العلمية للأطفال ، وموسوعة الرياضيات ، وموسوعة الكيمياء ، والمعجم الهندسي ، وعدد آخر من الكتب العلمية القيمة والمطبوعات.

وتمنح المؤسسة جوائز سنوية تحت إسم جائزة الكويت للباحثين العرب والمسلمين في المجالات المختلفة وقيمتها 30 ألف دينار كويتي ، بالإضافة إلى مجموعة أخرى من الجوائز وصلت إلى اكثر من 17 جائزة تبلغ قيمتها 126 ألف دولار.

مؤسسات فاعلة في مجال الثقافة الإسلامية

  • إحدى هذه المؤسسات المهمة والتي تقوم بدور فاعل في مجال الثقافة الدينية هي وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وأهم مشروعاتها المتمثلة بالموسوعة الفقهية.
  • دار الآثار الإسلامية ، وقد تم افتتاحها عام 1983م وهي تشتمل على متحف ومكتبة متخصصة ووحدة بحوث ومطبوعات ، وقسم للتنقيب الأثري والفنون التطبيقية ، ومجموعات الدار النفيسة من الآثار التي يمتلكها كل من الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح وقرينته الشيخة حصة صباح السالم الصباح ، وقد قدما مجموعاتهما تلك لتكون بمثابة نواة لمتحف إسلامي دائم لدولة الكويت تحت رعاية وزارة الأعلام.

    كما تحتوي الدار على عشرين ألف قطعة أثرية تنسب إلى مختلف الأقطار الإسلامية وتمثل مختلف المنتجات الفنية التي تعود إلى معظم عصور التاريخ في العالم الإسلامي ، وتضم مكتبة الدار حوالي سبعة آلاف كتاب إضافة إلى الكتيبات والمخطوطات النادرة.

مؤسسات فاعلة في المجال التربوي

  • جامعة الكويت
    تم افتتاح جامعة الكويت عام 1966م لتعطي بعدا جديدا لحركة التعليم والثقافة في دولة الكويت وفي عام 1986م أنشئ مجلس النشر العلمي ، وهو إمتداد لنشاط لجنة التأليف والترجمة والنشر التي تم تشكيلها عام 1971م في جامعة الكويت ، ليشرف على النشر العلمي للدراسات والأبحاث ، وهو النشاط الذي تمثله مجموعة متنوعة من المجلات العلمية والكتب المتخصصة المحكمة ، والتي تصدرها كليات الجامعة. وتعد هذه المجلات مرجعا مهما للمتخصصين والمهتمين بالدراسات العلمية على مستوى الوطن العربي والنطاق العالمي ، وميدانا علميا رصينا للأساتذة والباحثين لنشر أبحاثهم التخصصية المبتكرة بعد مرورها بخطوات تحكيمية تحدد مستواها وفقا لقواعد النشر في المجلات العلمية المحكمة.
  • الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب
    إن نشاط كلياتها الثقافي وإصداراتها العلمية له دور بارز في الارتقاء بمستوي الثقافة في دولة الكويت ، وعلى الرغم من طبيعة دراستها التخصصية إلا أنها نظمت العديد من الأمسيات الثقافية ، وشاركت في كثير من الندوات ذات الموضوعات المختلفة.

مؤسسات فاعلة على الصعيد الإعلامي

إن قسم التراث في دائرة الإرشاد والأنباء ( وزارة الإعلام في الوقت الحالي ) ، والذي كان له فضل السبق في نشر مجموعة من انفس كتب التراث ابتداء من الذخائر والتحف للقاضي الرشيد بن الزبير مرورا بكتاب الأضداد لإبن الأنباري ، وإنتهاء بكتاب تاج العروس الذي صدر منه حتى الآن ثمانية وعشرون مجلدا. بالإضافة إلى مجموعة من الدراسات التراثية صدر منها تسعة كتب تعالج بعض القضايا التراثية المتصلة بموضوعات متنوعة. وقد كان هذا النهج الذي سار عليه قسم التراث في وزارة الأعلام هو الأساس الذي أنشئ عليه قسم التراث في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب1974م.

  • مجلة العربي
    جاءت كلمة رئيس تحرير مجلة العربي التي صدر العدد الأول منها في ديسمبر 1958م معبرة عما كان يجول في فكر أبناء دولة الكويت وقادتها من تطلعات نحو ريادة ثقافية عربية ، وقد كانت دولة الكويت في تلك الأيام تعد نفسها – بعد أن رسخت نظام التعليم في مدارسها – لأن تتبوأ مكانة مميزة بين شقيقاتها العربيات ، ومع إطلالة كل شهر منذ ذلك التاريخ وحتى شهر أغسطس1990م كان غلاف مجلة العربي يصافح وجوه المثقفين العرب في كل مكان ، وكأنه يذكرهم بزيارة دولة الكويت للنهوض بالمشروع الثقافي القومي وهو حلم العرب جميعا ، إن هذا العمل الثقافي المتميز المتمثل في مجلة العربي ، قام بدوره خير قيام في تشكيل المحور الذي إلتقت حوله أفكار الوطن العربي.

    تعتبر مجلة العربي من الإصدارات الرئيسة والمهمة لوزارة الإعلام بجانب مجلة الكويت الثقافية ومجلة كويت اليوم الرسمية.

    أما في وقتنا الحاضر فقد اهتم الإعلام الكويتي بالعمل على استثمار جميع وسائل الإعلام والاتصال الجماهيري ، وهي مقسمة إلى عدة قطاعات تتلخص في الآتي:

  • قطاع الإذاعة
    مجلة الإذاعة كان للإذاعة الكويتية من خلال التجربة والخبرة العريقة التي تزيد على الأربعين عاما أثر مهم فيما وصلت له من مكانة مرموقة على كافة الأصعدة الفنية والتقنية والبرامجية على كافة المستويات الإقليمية والدولية.

    فبعد أن كانت إذاعة دولة الكويت تبث ساعة يوميا في مطلع افتتاحها ، أصبحت الآن وعبر نقلة نوعية وكمية في مرحلة التطور والارتقاء تبث 125 ساعة عبر عدة قنوات في اليوم بما يعادل 20625 ساعة سنويا وذلك عبر محطاتها الإذاعية.

  • قطاع التلفزيون
    لقد تنوعت قنوات التلفزيون وأصبح لكل قناة طابع يميزها عن غيرها وذلك على النحو التالي:

-القناة الأولى :وتشمل البرامج الثقافية والدرامية والتنموية والإخبارية والترفيهية وبرامج الأسرة والطفل.

-القناة الثانية :وتحتوي على برامج محلية وأجنبية من مسلسلات وأفلام ومنوعات أجنبية وترفيهية عائلية.

-القناة الثالثة :وهي ذات طابع رياضي منوع وتبث بمعدل غير ثابت.

-القناة الرابعة : وهي قناة استحدثت بعد تحرير دولة الكويت وهي منوعة ترفيهية.

-القناة الفضائية الكويتية :وهي تهدف إلى إيصال صوت دولة الكويت إلى مختلف بقاع العالم ذات الأهمية الاستراتيجية ، وقد تم ربط القناة الفضائية ببرامج القناة الأولى والرابعة عن طريق القمر الصناعي العربي.

  • قطاع الصحافة
    الصحافة في دولة الكويت بلغ عدد الصحف والمجلات التي صدرت في دولة الكويت منذ 1928م وحتى قبيل الاستقلال 20 صحيفة ومجلة.

أما في وقتنا الحالي فقد تنوعت الصحف والمجلات وهي على النحو التالي:

الصحف اليومية:

اسم الصحيفة تاريخ الترخيص موعد الصدور نوع الترخيص
 الرأي العام 1961  يومية  سياسية جامعة
 السياسة 1965  يومية  سياسية جامعة
 القبس 1972  يومية  سياسية جامعة
 الوطن 1961  يومية  سياسية جامعة
 الأنباء 1976  يومية  سياسية جامعة
 كويت تايمز 1961  يومية  سياسية جامعة
 عرب تايمز 1963  يومية  سياسية جامعة

One Response

اترك رد