تاريخ عملة الكويت

عملية البيع والشراء هي عملية أزلية ارتبطت منذ القدم  بالإنسان في أول عصور البشرية فلا عجب أن نجد أن الإنسان الأول قد عرف ما يشبه البيع والشراء عن  طريق المقايضة وهي استبدال السلعة بالأخرى . وبما يساويها .. بل والأعجب من ذلك أن نجد ونسمع أن مثل هذا النظام ما زال قائما في عصر صعد فيه الإنسان للقمر وركب الهواء وغاص تحت الماء وسبقت سرعته للصوت والضوء .

وعن تاريخ عملة الكويت نسطر هذه السطور التي تستحق المعرفة والوقوف عليها لأنها تمثل في تاريخها أحد جوانب التاريخ الكويتي بصفة عامة .

عملة الكويت : هي الدينار الكويتي ويتكون الدينار الكويتي من 1000 فلس .

وتنقسم الصكوك النقدية الى ستة فئات وهي :

1- ربــــع دينار         2- نصف ديـنار     3- دينــار

4- خمسة دنانير         5- عشرة دنانير     6- عشرون دينار .

كانت أول عملة تم تداولها بالكويت قد تم اكتشافها بجزيرة فيلكا وهي عبارة عن عملة يونانية يرجع تاريخها إلى القرن الثالث قبل الميلاد ,وكان ذلك بسبب استقرار الإغريق في الجزيرة التي أطلقوا عليها اسم “إيكاروس” .

وأهم العملات التي اكتشفت عملة عليها رأس إسكندر الأكبر ، وعملات أخرى عليها صورة الملك “انطياخوس ” الذي حكم الجزيرة منذ 200 سنة قبل الميلاد .

أما أول عملة تم تداولها في الكويت فكانت عملة غريبة الشكل أطلق عليها اسم “طويلة الحسا”

وكانت هذه العملة متداولة في منطقة الحساء قبل تأسيس إمارة الكويت وحكم صباح الأول في بداية القرن الثامن عشر , واستمر تداول هذه العملة لمدة 50 عاما في الكويت بعد تولى آل الصباح الحكم .

ومن ثم تم تداول العديد من العملات في الكويت مثل الريال النمساوي والمهر الهندي والعملة العثمانية والعملة الفارسية وأخيرا الروبية الهندية.

المهر الهندي 

 

الريال الفرنسي 

 

أردي

 

بيزة 

 

آنــــه 

 

آنتين 

 

أربع آنــــات

 

ثمان آنـــات

 

ربع روبية 

نصف روبية 

روبيـــة 

ولقد ظل التعامل بالروبية الهندية خلال الفترة من 1830م – و حتى 1960م وذلك نتيجة أن تجار اللؤلؤ الكويتيون في القرن التاسع عشر كانوا يتقاضون ثمن بيع اللؤلؤ بما يعادل قيمته بالذهب بسبب عدم استعمال الروبية الهندية في الكويت ، ولكنهم فيما بعد اضطروا لاستعمال الروبية الهندية بسبب ارتفاع قيمة الذهب في الهند ، وتشدد رجال الجمارك الهندية في دخول أو خروج الذهب من الهند .

5 روبيات إصدار 22 أكتوبر 1913م من أوائل الفئات الورقية التي تداولت في الكويت
5 روبيات إصدار 1920م
5 روبيات إصدار 1935م

20- 100 روبية إصدار 1938م
روبيتين إصدار 1943م
5 روبيات إصدار 1949م

العملة الوطنية الكويتية

سُكت أول عملة كويتية في عهد الحاكم الخامس للكويت، الشيخ/ عبد الله بن صباح بن جابر الصباح .

أول عملة كويتية (البيزة) صُكت في عام 1304 هـ 

وجاء قراره بإصدار أول عملة وطنية تعبيرًا عن سيادة دولة الكويت.

المسكوكات المعدنية الكويتية 

وقد تم سك العملة الجديدة يدويًا وبالأخص باستخدام المطارق، فكان شكلها غير منتظم مع ملاحظة اختلاف الشكل بين الواحدة والأخرى، لذلك كانت غير منتظمة واختلف شكل كل واحدة عن الأخرى.

كانت قيمة العملة بيزة، وتم طرح بضع مئات منها في الأسواق ولكن لم يستمرالتداول بها سوى بضع شهور حيث أوقف التداول بها وذلك للأسباب التالية:

– خلالهذه الفترة كانت دولة الكويت تستخدم ربية الملكة والإمبراطورة فيكتوريا ومن بين أجزائها فئة البيزة.

– البيزة الهندية كانت أقوى في التعامل لوجود حماية وغطاء من الذهب لها في الخزينة الهندية.

– لم يكن هناك أي غطاء من الذهب يحمي البيزة الكويتية.

الدينار الكويتي

مر الدينار الكويتي الحالي بعدة مراحل وتطورات على مدار تاريخ الكويت.

فبعد التوصل إلى اتفاق بين حكومة الكويت وحكومة الهند، تم طرح الدينار الكويتي الأول وسُحبت أوراق النقد والمسكوكات الهندية من الأسواق الكويتية في الأول من أبريل 1961م لإعادتها إلى الهند.

وعلى مدى شهرين متتالين، تولت كل من دائرة البريد والبنوك الكويتية إحلال الدينار الكويتي محل العملة الهندية (الروبية الهندية) على أساس أن الدينار الكويتي يعادل 13,33 روبية هندية، وقد تم استبدال ما تصل قيمته إلى 25.646.110 دينارًاكويتيًا بنحو 342 مليون ربية هندية خلال هذين الشهرين.

وكانت الأوراق النقدية  تحمل صورة أمير دولة الكويت الراحل الشيخ/عبد الله السالم الصباح وتوقيع رئيس مجلس النقد آنذاك (الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح) ورُسمت عليها صور لمعالم النهضة في دولة الكويت.

(وفيما يلي صور من الإصدارات الأولى للعملة الوطنية )

 

فئة (ربع دينار)

فئة نصف دينار 

دينار كويتي 

خمسة دنانير 

عشرة دنانير 

وحُفر على المسكوكات المعدنية عبارة “إمارة دولة الكويت”، التي تم استبدالها بعد سنة باسم “دولة الكويت” بعد الاستقلال.

وقد صدر القانون رقم (32)الخاص بالنقد وبنك الكويت المركزي وتنظيم المهنة المصرفية في الأول من يونيه 1968م  بعد مرور تسع سنوات على أول إصدار للأوراق النقدية الكويتية، طرح بنك الكويت المركزي أوراقًا نقدية جديدة للتداول على الدفعات التالية:-

الدفعة الأولى كانت بتاريخ 17 نوفمبر 1970م، حيث طُرحت أوراق نقد فئة عشرة دنانير وفئة نصف دينار وفئة ربع دينار، وبتاريخ 20 أبريل 1971م، طُرحت أوراق نقدية فئة خمسة دنانير ودينار مرسوم عليها صورة أمير دولة الكويت الراحل الشيخ/ صباح السالم الصباح.

(صور من العملة الوطنية في الإصدار الثاني )

ربع دينار 

نصف دينار 

دينار 

خمسة دنانير 

عشرة دنانير 

– الدفعة الثانية كانت بتاريخ 20 نوفمبر 1980م، في عهد الأمير/ جابرالأحمد الصباح، حيث طُرحت في الأسواق أوراق نقد جديدة.

(صور من الإصدار الثالث للعملة الوطنية الكويتية )

ربع دينار 

نصف دينار 

دينار 

خمسة دنانير 

عشرة دنانير 

الدفعة الثالثة كانت بتاريخ 27 يناير1986م، حيث طُرحت ورقة نقدية جديدة من فئة عشرين دينارًا للتداول بدءًا من 9 فبراير1986م.

أول اصدار للورقة فئة العشرون ديناراً 

الدفعة الرابعة كانت بتاريخ 24 مارس 1991م، حيث طُرح الإصدار النقدي الرابع من العملة الكويتية الذي يتميز بألوانه المختلفة عن باقي الإصدارات وذلك حتى لا يتمكن العدو العراقي من الاستفادة من الأوراق النقدية التي سرقها مع كافة موجودات بنك الكويت المركزي وغطاء الذهب.

وقد تعطلت البنوك والخدمات المصرفية طوال الفترة من 2 أغسطس 1990م حتى طرد العدو.

(صور من العملة الوطنية في الإصدار الرابع )

الدفعة الخامسة كانت بتاريخ 3 أبريل 1994م حيث طُرح الإصدار النقدي الخامس من العملة الكويتية وهو الإصدار المتداول حاليًا في دولة الكويت.

يتميز هذا الإصدار بالتقنية العالية والمميزات الفنية والأمنية المتطورة التي بلغتها صناعة وطباعة الأوراق النقدية.

(صور من الإصدار الخامس – الحالي – للعملة الوطنية الكويتية )

هذا وقد قام بنك الكويت المركزي بعد مرحلة الاستقلال ومواكبة النهضة الحديثة والتقدم الذي شهدته دولة الكويت في شتي الميادين بإصدار عملات ذهبية وفضية وأوراق تذكارية في المناسبات المختلفة للجمهور وهواة جمع العملات.

بعض من العملات التذكارية لدولة الكويت

ا

  المصــــدر 

1- كتاب العملة الكويتية عبر التاريخ 1996
عادل محمد العبدالغني
 2- كتاب تاريخ العملة والنقود في دولة الكويت 1999م
(محمد عبدالهادي جمال)

One Response

  1. abderazakzaher

    جيد وممتاز شكرا على هذه الاخبار السارة واتشرف بزيارة موقعكم
    شكرا للكويت
    شكرا لكم على جهودكم
    وفقكم الله..
    وشكرا لصاحب المقال

    رد

اترك رد