اعراض فقر الدم و اهم الاسباب

فقر الدم (الانيميا ) هو حالة طبية تتميز بعدم وجود كمية كافية من خلايا الدم الحمراء في الجسم لتنقل كمية كافية من الاكسجين الى الانسجة. والانسان الذي يعاني من فقر الدم من المرجح ان يشعر بالتعب في احيان متقاربة لذا سنعرض لكم عبر موقع kwt32.com المقال التالي..

عندما يشك اي شخص بانه مصاب بفقر الدم، عليه التوجه الى الطبيب، لان فقر الدم يمكن ان يشكل علامة مبكرة لتطور مرض اكثر حدة وخطورة. وتتراوح علاجات فقر الدم بين تناول المضافات الغذائية (Food additives) وحتى العلاجات الطبية. وقد يكون بالامكان منع تطور انواع معينة من فقر الدم عن طريق الحفاظ على تغذية متوازنة، متنوعة وصحية.

أعراض فقر الدم – الانيميا

تتنوع اعراض فقر الدم وتختلف، تبعا للمسبب. اعراض الانيميا قد تشمل:
التعب
شحوب البشرة
خفقان قلب سريع وغير منتظم
ضيق التنفس
اوجاع في الصدر
الدوخة
تغيرات في الحالة الادراكية
برود اليدين والقدمين
الصداع

عوامل الخطر لظهور فقر الدم تشمل:

سوء التغذية: كل انسان، سواء كان شابا او بالغا، تتركب تغذيته، على الغالب، من اغذية فقيرة الحديد والفيتامينات، وبالاخص حمض الفوليك، معرض للاصابة بفقر الدم. فالجسم بحاجة الى الحديد، البروتين والفيتامينات لكي ينتج كمية كافية من خلايا الدم الحمراء.
امراض واضطرابات في الامعاء: ان المصابين بامراض او اضطرابات في الامعاء من شانها التاثير على امتصاص مركبات الغذاء في الامعاء الدقيقة، مثل داء كرون والداء البطني، هم اشخاص معرضون للاصابة بفقر الدم. اجراء عملية لازالة جزء من الامعاء الدقيقة، او معالجة الجزء المصاب في الامعاء الدقيقة، التي يتم فيها امتصاص مركبات الغذاء، يمكن ان يؤدي الى نقص في مركبات غذائية معينة، ثم الى فقر الدم تاليا.

الدورة الشهرية : النساء في سن الخصوبة هن، بشكل عام، الفئة الاكثر عرضة للاصابة بفقر الدم الناجم عن عوز الحديد، مقارنة بالرجال. وذلك لان المراة تفقد كميات من الدم، ونتيجة لذلك تفقد الحديد ايضا، في فترة الحيض.

الحمل: المراة الحامل تكون معرضة جدا للاصابة بفقر الدم الناجم عن عوز الحديد، وذلك لان مخزون الحديد المتوفر لديها ينبغي ان يدعم حجما اكبر من الدم مما في الحالة الطبيعية وان يكون، ايضا، مصدرا للهيموجلوبين الذي يحتاج اليه الجنين للنمو والتطور.
امراض وحالات مزمنة: المصابون بمرض سرطاني، بالفشل الكلوي او بالفشل الكبدي، او باية حالة طبية مزمنة اخرى، يمكن ان يكونوا عرضة لتطور فقر دم يدعى “فقر الدم المصاحب لامراض مزمنة” (فقر الدم كعرض لمرض مزمن). هذه الحالات الطبية قد تتسبب بنقص في خلايا الدم الحمراء. كما ان فقدان الدم، البطيء لكن المزمن، الناجم عن قرحة هضمية ، او عن قرحة في مكان اخر من الجسم، قد يؤدي الى استنفاد مخزون الحديد في الجسم، وبالتالي يسبب فقر دم الناجم عن عوز الحديد.
عوامل وراثية: اذا كان ثمة من بين افراد العائلة من هو مصاب باحدى حالات فقر الدم التي تنتقل بالوراثة، كفقر الدم المنجلي، فهذا يشكل عامل خطر للاصابة بفقر الدم، على اساس وراثي.

One Response

اترك رد